Booking.com
Booking.com

اللعب بالنار

كتب : عادل عمر

عندما تلعب الدول بالنار ولا تدري فعلتها هذا ما فعلته دولة أثيوبيا ووضعت نفسها وكذلك شعبها فى خطر داهم ونسيت أنها تلعب مع الكبار وأقوي دوله فى أفريقيا ولم تكن جاده فى مفاوضاتها ومضت في ضياع الوقت وتلعب بسياسة الأمر الواقع وهي بفعلتها هذه تتوهم إنها تسيطر علي الموقف ولكن هيهات لقد وقعت فى شر أعمالها وتريد أن تسيطر على شريان الحياه لملايين المصريين من أزمان بعيده وتعتقد أيضا أن هذا النهر هو ملكا لها تتصرف فيه كما تشاء وعندما شرعوا فى بناء السد كان بحجة التنميه وتوليد الكهرباء وما إن لبسوا فى البناء ظهرت نواياهم الحقيقيه السيطره على النهر بكامله ضاربه بمصالح الدول الأخرى عرض الحائط وتريد أن تسلبها حقوقها فى النهر وبذلك قد وضعت نفسها في مأزق كبير فلم ولن تتهاون هذه الدول فى حقوقها والنهر يمثل لهذه الدول شريان الحياه وأصبحت النبوءه علي وشك أن تتحقق بأن أول حرب في أفريقيا ستكون بسبب المياه إلا أذا تراجعت أثيوبيا علي ما هي ماضيه فيه فلسوف تكون العواقب وخيمه وقد تنذر بحرب عالميه ثالثه وقد تشتعل كل المنطقه والحل الوحيد أن تتراجع أثيوبيا عن عنادها وترضخ للمفاوضات وهذا ما سوف تظهره الأيام القادمه

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Booking.com