Booking.com
Booking.com

رعدة التخلى .. محمد خميس الحاوى

الفراق ناموسٌ كونيّ تختل كيمياء الكون دونه” #الحاوى“ عَتبَتْ والأرض تتأرجح من تحت قدميها ذُعرًا وكأن…

اتصال بالسماء

قصة/ حازم عبدالعزيز إهداء محمد خميس  عم صابر عامل السنترال رجل يحمل من اسمه الكثير. اعتاد أن يأتي كل صباح إلى مقعده  خلف مكتب الاستقبال في السنترال الذي يقع في تلك المنطقة النائية من العالم، في منتصف طريق صحراوي، تصل بينه وبين أقرب مدينة  مسافة يقطعها الراكب في ٤ ساعات على  الأقل. لم يكن رواده كثيرين قط،  وانعدموا تماما منذ أن أصبح كل  شخص يحمل وسيلة  جلب الهموم الخاصة به في جيبه. لكن عم صابر لا يزال يأتي كل يوم في الصباح، يجلس خلف مكتبه، وينتظر، عسى أن يضطر أحدهم في سفره إلى اللجوء إليه، فيكون عم صابر  السبب الوحيد في تخليصه من مصيبة ما …

الفقراء – الفصل الثاني

بقلم شريف حمدي الفصل الثاني عندما حدثني عن الأنسانية الضائعة وسط زحام المسؤليات الوهمية تذكرت موقف…

الخوف – الفصل الثاني

بقلم / شريف جمال مرت دقيقة ثم دخلت سيدة في الستينيات منظرها يوحي بالوقار و الاحترام…

Booking.com